اللغة العربية والمحتوى التقني

اللغة العربية والمحتوى التقني

اللغة العربية والمحتوى التقني

تحتفل العديد من المؤسسات باليوم العالمي للغة العربية في 18  ديسمبر من كل سنة وهو اليوم الذي أصدرت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارا بإدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية في ديسمبر 1973، وتعد اللغة العربية من أهم اللغات السامية القديمة جدا وقد يقول البعض بأن اللغة العربية أم اللغات.

وتعتبر إحدى أكثر اللغات إنتشارا في العالم حيث ينطق بها أكثر من 420 مليون نسمة يتوزعون في المنطقة العربية والمناطق المجاورة لها في إفريقيا وآسيا ورغم كل الأزمات التي تلم بالمنطقة الا ان اللغة العربية يزداد عدد متحدثيها بشكل يجعلها تتفوق على لغات أخرى ذات نفوذ ثقافي وأدبي كبير، ومما يدعم اللغة العربية ويجعلها تتفوق على اللغات الأخرى في سرعة انتشارها هي أقترانها بالإسلام والمسلمين وأيضا لأنها لغة القرآن الكريم.

وتتميز اللغة العربية بقدرتها على التعريب واحتواء الألفاظ من اللغات الأخرى بشروط دقيقة معينة. فيها خاصية الترادف، والأضداد، والمشتركات اللفظية. وتتميز كذلك بظاهرة المجاز، والطباق، والجناس، والمقابلة والسجع، والتشبيه. وبفنون اللفظ كالبلاغة والفصاحة وما تحويه من محسنات.

وبالرغم من كل هذا إلا أن اللغة العربية لم ترقى بالمستوى الذي يليق بها في مجال التقنية وبعض العلوم الأخرى، خاصة فيما يخص المحتوى على الشبكة العنكبوتية.

المحتوى العربي على الإنترنت

المحتوى العربي على الإنترنت مازال ضعيفا جدا ولا نستطيع مقارنته باللغات الأخرى التي تناطح العربية في النفوذ والإنتشار، ونقصد بالمحتوى العربي الصفحات المكتوبة بالعربية والت يتمت فهرستها، وهناك العديد من الإحصائيات التي تدل على ذالك رغم أنها لاتمتاز بالواقعية أحيانا، فهناك بعض الإحصائيات التي تخص المستخدم العربي وأخرى تخص المواقع، وفي الغالب تترواح نسبة المحتوى العربي مابين 1% الى 3%.

نسبة المحتوى العربي

وهناك العديد من المبادرات المعنية بإثراء المحتوى العربي وزيادة الإقبال على تعريب إستخدام الإنترنت، بات الأمر ضرورياً الحصول على مؤشر للمحتوى العربي ليدل على مدى إثراء الشبكة العنكبوتية بھذا المحتوى، وبالتالي يمكّن المھتمين الدارسين ومتخذي القرار بالاطلاع على وضع المحتوى العربي واقتراح الخطط المناسبة والتي يمكن ان تزيد ھذا المحتوى كماً ونوعاً.

وهناك العديد من الصعوبات التي تواجه ذالك الأمر منها الفجوة الكبيرة بين عدد المستخدمي العرب للإنترنت وعدد الصفحات العربية وحالة النمو والتغير السريع على الشبكة العنكبوتية.

وفي تصريحات لمؤسس ويكبيديا جيمي ويلز في لقائة في جريدة الشرق الأوسط “المحتوى العربي لـ(ويكيبيديا) أقل مما نريد للأسف، والمجتمع الخاص به قليل، وما ينشر أو ما يتم تحريره قليل كذلك. اللغة العربية بها قوة وثراء لغوي، أيضاً هناك أمر مهم، وهو عدد الدول الناطقة بها والتنوع الثقافي في هذه الدول، وهذا ما نود أن نحصل عليه، ونتمنى أن تتضاعف جهودهم لإثراء محتوى (ويكيبيديا) كما هو في اللغات الأخرى”

جيمي ويلز
جيمي ويلز

مواقع عربية تقنية

ومن المواقع التي ظهرت مؤخرا وكان لها دور كبير في تعريب بعض الشروحات التي تخص التقنية بشكل عام موقع عالم الكمبيوتر، ” انطلقت المدونة في 25 ابريل عام 2011، بهدف تقديم محتوي عربي مميز عن الكمبيوتر والإنترنت بشكل عام، ويعد هذا الموقع من المواقع المهمة التي تعمل على تبسيط بعض الأمور التقنية التي تهم كل مستخدم لها وبالطبع هناك العديد من المواقع الأخرى مثل موقع وينجز.

في النهاية  بعيدا عن الموضوع الأساسي بخطوات قليلة نود أن نشير أيضا الى إحدى الصفحات التي تساهم بإثراء المحتوى العربي في مجال السخرية وهي صفحة نحو وصرف: ” هدفنا نشر اللغة العربية، بأسلوب سهل سلس، غير مُغرِق في الماضي ولا في الحاضر ولا منفصل عن أي منهما، يعتمد على الفهم لا النقل ولا الحفظ.”

عرب هاردوير هو أحد أكبر المجتمعات التقنية في الوطن العربي، بدأ منذ عام 2002. يهتم بإثراء المحتوى التقني العربي في مجالات الهاردوير والسوفتوير والهواتف والشهادات العلمية، لدى عرب هاردوير بوابة ويب ومنتدى ومجلة مطبوعة ومعمل اختبارات واستوديو تصوير منتجات ونشرات بريدية وقناة يوتيوب وعدد آخر من القنوات الإعلامية التي تصل إلى أكثر من 2 مليون عربي كل شهر.

موقع مقارنات وهو الموقع الذي تتواجد عليه حاليا عزيزي الزائر والهدف منه هو بناء صورة عربية كاملة عن المنتجات سواء بالمراجعة والتقييم أو الشرح ونهدف إلى اضفاء طابع عربي على الإنترنت بشكل عام.

اقرأ أيضا:

moqaranaat

%d مدونون معجبون بهذه: