جوجل كروم و فايرفوكس أيهما أفضل

جوجل كروم و فايرفوكس أيهما أفضل

مقارنة بين جوجل كروم و فايرفوكس Google Chrome VS Firefox 2019

متصفح جوجل كروم أحد المتصفحات الرائعة ونستخدمه حتى الآن في وقت كتابة المقالة، لكن هل مازال جوجل كروم يتربع على عرش أفضل متصفحات الإنترنت؟ هذا ماسنعرفه في هذه المقالة التي ستكون عبارة عن مقارنة بين أشهر متصفحات الإنترنت على الحاسوب حتى الآن جوجل كروم وفايرفوكس .

تنازلت ميكروسوفت عن عرش أفضل متصفح إنترنت بسبب عدم الاهتمام بمتصفحها انترنت اكسبلرور، وقد كان هو الأفضل لعدة سنوات ولا يوجد له منافس حتى ظهر على الساحة فايرفوكس بالميزات التقنية الممتازة وقتها، وعمل فريق المطوريين على تحديثه بكل جديد بينما ظل متصفح ميكروسوفت ضعيفا ولا يقدم أي جديد حتى ظهر جوجل كروم بسرعته الجذابة وسهولة استخدامه وواجهته البسيطة.

ومن بعدها ظهرت الكثير من المتصفحات المميزة كأوبرا مثلا وغيرها لكن ظل فايرفوكس وجوجل كروم هما الأفضل، رغم اعتماد ميكروسوفت على نسخة جديدة كليا من متصفحها تحت إسم ميكروسوفت إيدج microsoft edge إلا إنه مازال يعاني من عدم الاستقرار وهذا عن تجربة حقيقة.

إن تغييرك من متصفح لآخر لايشبه انتقالك مثلا من نظام تشغيل إلى آخر، فالأمر سهل ولا يحتاج الكثير من الوقت لتعلم كيفية العمل على المتصفح الجديد، ولكن هلى تريد أن تعرف أي المتصفحات أفضل في 2019؟

لمساعدتك في اتخاذ القرار، قمنا باختبار أشهر المتصفحات في السوق اليوم، وسنترك ملاحظة في آخر المقالة خاصة بكل متصفح ستكون مفيدة لكم على العموم.

google chrome

جوجل كروم: أفضل متصفح ويب

Chrome جوجل كروم موجود في كل مكان وفي كل أنظمة التشغيل ومجانا، ومن خلال مجموعة ميزات قوية وتكامل تام مع حساب Google بالكامل ومتجر إضافات هو الأكبر على إطلاق والأغنى والأكثر موثوقية، ويحظر جوجل كروم بعض الإعلانات التي لا تتوافق مع بعض المعايير.

يتمتع Chrome أيضا بميزة التكامل والمزامنة السريعة والأفضل على الإطلاق، فمن خلال تطبيق جوال متوفر على أندرويد أو ios من السهل الحفاظ على مزامنة بياناتك، مما يجعل التصفح بين أجهزة متعددة أمرًا سهلاً.

فقط سجّل الدخول إلى حسابك في Google على جهاز، وستأتي جميع الإشارات المرجعية في Chrome والبيانات المحفوظة والتفضيلات الخاصة بك مباشرة، حتى الإضافات التي تبقى نشطة في المزامنة عبر الأجهزة. إنها ميزة جيدة ويمكنك العثور عليها على منصات أخرى ، ولكن تكامل Chrome لا يعلى عليه.

بالإضافة إلى ذلك، يقوم مدير كلمات المرور في Chrome جوجل كروم الآن تلقائيًا بإنشاء كلمات مرور قوية وتوصي بها عندما يقوم المستخدم بإنشاء حساب جديد على صفحة ويب.

يوفر شريط البحث نتائج غنية تشتمل على إجابات مفيدة للأسئلة عند كتابتها بشكل لحظي،وفي نفس الشريط يمكنك استخدامه كآلة حاسبة، وأخبار الأحداث الرياضية، وأكثر من ذلك. أخيرًا، أصبح الوصول إلى المفضلات الآن أكثر سهولة، ويمكن التحكم فيه الآن على صفحة علامة تبويب جديدة.

ما هو بيت القصيد؟ الخلاصة أن google chrome سريع ومجاني وخفيف ومظهر أفضل.مع نظام ملحقات غني ومميز، فهو متميز تمامًا أو مخصص كما تريد. كل شيء على ما يرام ، يجب وضع عناصر التحكم في الخصوصية والأمان باللغة الإنجليزية البسيطة. وإن كانت به بعض المشاكل الخاصة بالتحميل على الذاكرة العشوائية الرام فهذه هي الضريبة، فلن تحصل على كل شيء بدون جهد أكيد.

firefox

موزيلا فايرفوكس: أفضل ما في البقية

يأتي فايرفوكس في المرتبة الثانية كأفضل متصفح على الإطلاق لكنه مع ذالك قريب جدا جدا من جوجل كروم، لقد قطعت Mozilla خطوات حقيقية في جعل متصفحها سهل وسلس في التنقل مابين موقع إلى آخر، وذلك بفضل جهود التحديث الأخير الذي جاء في فيارفوكس قوانتوم Firefox Quantum والذي يدعم أيضا تقنية vr الواقع المعزز.

تعمل أحدث نسخة في Mozilla على إعادة بناء واجهة المستخدم الخاصة بالمتصفح من الألف إلى الياء، مما يوفر تجربة أنظف وأكثر حداثة حول ما يجب أن يكون عليه مستعرض الويب في المستقبل مما كلف الأمر بعض الاستقرار، لكن طالما أن المطوريين وصلو إلى تلك المرحلة فالبطبع سيصلو إلى تجربة تصفح خالية من أي ازعاج.

التغييرات لم تكن في مظهر المتصفح وواجهته فقط، هناك بعض الهندسة المثيرة للإعجاب تجري وراء الكواليس، حيث تم تصميم Firefox Quantum للاستفادة من المعالجات متعددة الأنوية بطرق لا يقوم بها منافسوه، هي لن تحدث فرقًا كبيرًا في التصفح اليومي، لكن شركة Mozilla تأمل في أن تمنحها ميزة للمضي قدمًا.

من خلال الهندسة للمستقبل الآن، فإن Firefox Quantum في وضع أفضل ويعمل على الاستفادة من المعالجات الأسرع والأقوى، فينما كان جوجل كروم يعمل على الذاكرة العشوائية في سرعته فإن فايرفوكس يعمل على المعالجات، أنت يمكنك الاختيار بين هذا أو ذاك.

بعد هذه التغييرات لا يزال هو نفس Firefox الذي نعرفه ونحبه جميعًا، إنه متصفح سريع، مع كتالوج للإضافات وتخصيص واجهة المستخدم، ونجد أن تطبيق Firefox Mobile الجديد أيضًا قد حصل على تحديث Quantum، لذلك فهو أسرع وأكثر انسيابية من أي وقت مضى.

احصل على تطبيق Firefox على الأجهزة المحمولة وستتمكن من مشاركة الإشارات المرجعية بين الأجهزة، ولكن يجب عليك التسجيل للحصول على حساب منفصل في Firefox. ولسوء الحظ، فإن إدارة الإعدادات ليس سهلاً كما هو الحال في Chrome.

حتى مع الاصلاحات الحديثة، فإن Firefox فايرفوكس مريح ومألوف وستجد ميزة مهمة هناك، نظرًا لأنه كان أقدم من Chrome، فإن بعض تطبيقات الويب القديمة – التي قد تواجهها في جامعتك أو مكان عملك – تعمل بشكل أفضل على Firefox لهذا السبب لا يضر أبداً العمل من خلاله.

كمستعرض ومتصفح أساسي، فإن Firefox فايرفوكس لايوفر الكثير مما يقدمه Chrome، ولكن التحديث الأخير يجعله بديلاً مقنعًا للغاية إذا كنت في مزاج لشيء مختلف قليلاً.

الخلاصة أن لا بديل كامل لجوجل كروم وهو الأسرع والأخف والأكثر تكاملا مع الأجهزة والأفضل من ناحية التخصيص والمزامنة، ولكن إذا كانت لديك مهمة للعمل على بعض تطبيقات الويب القديمة فسيكون موزيلا فايرفوكس هو خيارك الأول، وعلى كل حال هو خير بديل لجوجل كروم.

اقرأ أيضا

moqaranaat

%d مدونون معجبون بهذه: